"السياحة" ترجح إقبالا كبيرا على المواقع السياحية خلال العيد    تفاصيل إحباط "العملية الإرهابية" التي استهدفت الحرم المكي    قطر : مطالب دول الحصار غير قابلة للتنفيذ   تنبيهات .. موجة حارة تؤثر تدريجياً خلال عطلة العيد   هلال شوال يظهر بسماء عمان بالتصوير الفلكي   غارة إسرائيلية على سورية ردا على إطلاق قذائف   لا إغلاق لمساجد المملكة وقت صلاة العيد   50 مليون دولار من البنك الدولي لدعم 200 شركة ناشئة بالأردن   وفيات الجمعة   تصميم فريد لمتجر أبل الجديد  
التاريخ : 01-06-2017
الوقـت   : 15:02:49 - PM 
الغيرة وكيد النساء أسباب ظهور حلوى أم علي

فيلادلفيا نيوز

 

بعد وجبة تناول وجبة الإفطار، يأتي وقت الحلوى ، وتعتبر حلوى أم علي من أشهر الحلويات على الموائد الرمضانية ذلك الرقاق المُذاب فى اللبن والمُحلى بالسكر ويذوب بها قطع المكسرات، لم يعرف الكثيرون أصل تسميتها بـ"أم على" فمن هو على؟ ومن هى أمه التى سميت الحلوى على اسمها؟ سؤال قد يغيب عن أذهان الكثيرين حين ينشغلون بالمذاق الخاص عند تناولهم تلك الحلوى.

ووفقاً للروايات، فترتبط قصة حلوى "أم على" برواية تاريخية دموية تجمع بين الغيرة والحب والانتقام  وتنتهى بالقتل، فيعود أصلها إلى عصر المماليك وبالأخص إلى زوجة عز الدين أيبك أول سلاطين المماليك بعد الأيوبيين، فكانت أم على زوجته الأولى وأنجبت منه طفلاً أسمته على، ثم تزوج أيبك شجرة الدر حين رفض مماليك الشام أن تتولى حكمهم امرأة، فتزوجته واشترطت عليه أن يطلق زوجته ، لكنه جردها من الحكم وسحب صلاحياتها خاصة وأنه فكر فى إعلان زوجته الأولى " أم على" ملكة على مصر بدلاً من شجرة الدر، فاشتعلت نيران الغيرة فى قلب زوجته الثانية، فقررت الانتقام منه فقتلته.

وبعد أن اشتعلت النار فى قلب الزوجة الأولى أم على، قررت أن تثأر لزوجها عز الدين أيبك  وكذلك تنتقم من شجرة الدر فى نفس الوقت، فأمرت الجوارى بضرب شجرة الدر بـ"القباقيب" الخشبية حتى انتهى الأمر بموتها.

وبعد إعلان خبر وفاة ملكة مصر شجرة الدر، شعرت أم على بلذة النصر وآخذ الثأر، فأمرت بتحضير حلوى من الرقاق واللبن المحلى بالسكر ووزعتها على العامة فى الشوارع احتفالاً بالثأر، ولم يعرف المواطنين حينها اسم هذه الحلوى فأطلقوا عليها حلوى أم على.



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعليق
3 + 4 =

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.


ألاكثر مشاهدة
أستطلاع الراي
هل سيخرج المصريون من الازمة الراهنة ؟
نعم
لا


مجموع المصوتين: 714